صفحة جديدة 2

أدخل بريدك الالكتروني هنا ليصلك كل جديد :

Delivered by FeedBurner

Custom Search
صفحة 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 7 من 23

الموضوع: الادوية المضادة للسكري

  1. #1
    الصورة الرمزية حافظ غندور
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    العمر
    37
    المشاركات
    3,251

    الادوية المضادة للسكري

    Glibenclamide
    الأسم العلمي
    Daonil, Eugluconالأسماء التجارية

    الاستعمال

    جليبنكلاميد هو نوع من الادوية تسمى sulphonylurea.السلفونيل يوريا
    وهو يستخدم للمساعدة في السيطرة على مستويات السكر في الدم في المرضى مع داء السكري من النوع الثاني.

    المرضى مع داء السكري من النوع 2 (غير المعتمدة على الأنسولين السكري) مصابون ب نقص هورمون يدعى الأنسولين.
    وتنتج الانسولين في البنكرياس و هو هرمون مسؤول عن السيطرة على مستويات السكر في الدم.
    عادة ما يجعل خلايا الجسم تزيل الفائض من السكر في الدم.
    في مرض السكري من النوع 2 ينتج الأنسولين غير فعالة الاستجابة لموجات السكر في الدم ،
    على سبيل المثال بعد تناول وجبة طعام. خلايا الجسم كما أصبحت مقاومة لعمل الانسولين التي أنتجت ، مما يعني أن مستويات السكر في الدم يمكن أن تصبح مرتفعة جدا.

    يعمل الدواء بشكل رئيسي من خلال تحفيز الخلايا في البنكرياس التي تنتج الانسولين. هذه الخلايا تسمى خلايا بيتا.
    يساعد خلايا بيتا على انتاج المزيد من الانسولين. وهذا يساعد على خفض كمية السكر في الدم للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري من النوع 2.


    هذا الدواء هو الخيار الخط الأول لعلاج مرض السكري من النوع 2 في الناس الذين ليسوا من الوزن الزائد ، أو الذين لا يستطيعون اتخاذ ميتفورمين metformin.
    ويمكن استخدامها أيضا بالاشتراك مع أدوية أخرى من خافضات السكر لتوفير مراقبة أفضل لمستوى السكر في الدم.

    أقراص تؤخذ عادة مع أو بعد الطعام مباشرة ، أو إفطار أول وجبة رئيسية.

    تحذير!

    قد يرغب طبيبك باجراء فحص مستوى السكر في دم المريض من وقت لآخر وأنت تأخذ هذا الدواء.

    انخفاض نسبة السكر في الدم (نقص سكر الدم) يمكن أن تحدث أحيانا كنتيجة جانبية لهذه الادوية.
    لهذا السبب ، من المهم أن تعلم أعراض نقص سكر الدم ويمكن أن تشمل هذه
    عرق بارد ، بارد شاحب البشرة ، الاضطراب والدوخة ، الشعور بالقلق ، من غير المألوف التعب أو الضعف ، الارتباك ، صعوبة في التركيز ، والمفرط والجوع ، ورؤية التغيرات مؤقتة ، أو الصداع والغثيان
    تجنب شرب الكحول لانه يجعل علامات انخفاض السكر في الدم غير واضحة
    ، ويمكن أن تتسبب في تأخير انخفاض السكر في الدم ، وحتى بعد عدة ساعات من تناول المشروبات الكحولية.

    يجب عليك استشارة طبيبك حول علاج مرض السكر إذا كنت بصدد عملية جراحية تحت التخدير العام ، أو في حالة الحمل. في هذه الحالات نسبة السكر في الدم وعادة ما تسيطر عليها بالأنسولين.

    هذا النوع من الأدوية في بعض الأحيان يمكن أن تسبب مشاكل في الكبد. لهذا السبب ، يجب عليك استشارة طبيبك إذا كنت في وضع أي من الأعراض التالية مع أخذ هذا الدواء ،
    الغثيان والقيء وآلام البطن ، والتعب ، وفقدان الشهية ، أو البول الداكن و إصفرار الجلد أو العينين (اليرقان).

    محاذير الاستعمال

    كبار السن.

    تراجع وظائف الكلى.

    انخفاض وظيفة الكبد.

    لاتستخدم في النوع 1 (الانسولين اعتمادا) مرض السكري.

    keto - الحماض السكري.

    غيبوبة.

    انخفاض بشدة في وظيفة الكبد.

    انخفاض بشدة في وظائف الكلى.

    مشاكل حادة مع إنتاج الهرمونات الطبيعية الستيرويد بالغدد الكظرية.

    الحمل.
    الرضاعة الطبيعية.

    اضطرابات وراثية في الدم وتدعا porphyrias.

    هذا الدواء لا ينبغي أن يستخدم إذا كانت لديك حساسية لأي من مكوناته.

    الحمل والرضاعة الطبيعية

    هذا الدواء لا ينبغي أن يستخدم بشكل طبيعي خلال فترة الحمل. داء السكري وعادة ما يسيطر عليه باستخدام الأنسولين أثناء الحمل ،
    لأن ذلك يوفر أكثر استقرارا من السيطرة على مستوى السكر في الدم.

    هذا الدواء قد ينتقل إلى حليب الثدي. لأن ذلك قد يتسبب في انخفاض نسبة السكر في الدم في الرضيع ، وهذا الدواء لا ينبغي أن يستخدم من قبل الأمهات المرضعات. مناقشة هذا الأمر مع الطبيب.

    آثار جانبية

    الأدوية والآثار الجانبية المحتملة يمكن أن تؤثر على الأفراد بطرق مختلفة. وفيما يلي بعض الآثار الجانبية التي يعرف أرتباطها بهذا الدواء.

    اضطرابات الأمعاء مثل الإسهال ، والإمساك ، والغثيان والقيء أو ألم في البطن

    انخفاض مستوى السكر في الدم (نقص سكر الدم).

    الاضطرابات البصرية مؤقتة في بداية العلاج.

    زيادة الوزن.

    الحساسية طفح جلدي.

    اضطراب في وظيفة الكبد.

    التهاب الكبد

    اليرقان.

    اضطرابات طبيعية في أعداد خلايا الدم في الدم.

    التفاعلات الدوائية

    العديد من الأدوية يمكن أن تؤثر على مستويات السكر في الدم. من المهم أن تخبر الطبيب أو الصيدلي الأدوية التي تتناولها ، بما في ذلك شراء الادوية دون وصفة طبية والأدوية العشبية ، قبل بدء العلاج بهذا الدواء.

    هذا الدواء لا ينبغي أن تستخدم إلى جانب bosentan.

    الأدوية التالية التي قد تزيد من نسبة السكر في الدم وخفض تأثير هذا الدواء

    مثبطات ايس ، مثل captopril

    الاستيرويدات الابتنائية ، مثل التستوستيرون ، nandrolone ، stanozolol

    كلورامفينيكول

    cimetidine

    السيبروفلوكساسين

    trimoxazole

    disopyramide

    fenfluramine

    fibrates ، مثل clofibrate

    fluconazole

    fluoxetine

    الأنسولين

    MAOI مضادات الاكتئاب ، مثل phenelzine

    miconazole

    octreotide

    phenylbutazone

    جرعات كبيرة من المحاليل ، مثل الأسبرين لتخفيف الألم

    مثبطات بيتا ، مثل propranolol (بما في ذلك قطرة للعين التي تحتوي على مثبطات بيتا)
    يمكن أن تحجب بعض من علامات انخفاض السكر في الدم ، مثل زيادة معدل ضربات القلب والدوخة. كما أنها تطيل نوبات انخفاض السكر في الدم
    التحذير من أعراض نقص سكر الدم ويمكن أيضا أن يخفيها clonidine.

    الادوية التالية قد تزيد من مستويات السكر في الدم. إذا كنت تتناولها طبيبك قد يحتاج لزيادة جرعة glibenclamide :

    مثل الكلوربرومازين ، olanzapine

    هيدروكورتيزون ، prednisolone

    الدانازول

    diuretics ، وخاصة thiazide diuretics ، مثل bendroflumethiazide

    الليثيوم

    الايزونيازيد

    oestrogens وprogesterones ، مثل تلك الواردة في منع الحمل عن طريق الفم

    مثبطات الإنزيم البروتيني ، مثل ريتونافير

    somatropin (هرمون النمو البشري).

    الريفامبيسين
    وقد يعزز الجليبنكلاميد أثر الورفرين المضاد للتجلط في الدم
    نَحنُ أسيادٌ لا عبيد وكُلُ يَومٍ يَولد مِنا شَهيد

  2. #2
    الصورة الرمزية حافظ غندور
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    العمر
    37
    المشاركات
    3,251

    رد: الادوية المضادة للسكري


    الاسم العلمي
    Gliclazide- 80mg tablet
    الاسم التجاريDIAMICRON,Vivazide,Debacron,


    الاستعمال

    هذا الدواء من مجموعة السلفونيل يوريا
    يستخدم الدواء للسيطرة على السكر في الدم لدى المرضى الذين يعانون من مرض السكري من النوع 2 والغير معتمد على الانسولين
    تستخدم ادوية السكري بالاضافة الى الحمية الغذائية والتمرينات البدنية للسيطرة على جلوكوز الدم

    يمكن استخدام هذا الدواء مع غيره من أدوية خفض السكر وايضا مع الإنسولين

    أعراض انخفاض السكر في الدم

    الضعف والرجفة والاهتزاز
    التعرق
    دوار ، صداع ، أو عدم القدرة على التركيز
    البكاء أو الشعور الباكي
    التهيج
    الجوع
    خدر حول الشفاه واللسان

    اذا لم تعالج بسرعةقد تتفاقم الأعراض الى التالي

    فقدان التنسيق
    ارتباك
    فقدان الوعي

    ارتفاع السكر في الدم يحدث عادة أبطأ من انخفاض السكر في الدم.
    علامات على ارتفاع السكر في الدم ويمكن أن تشمل :

    الخمول أو التعب
    صداع
    العطش
    كميات كبيرة من البول
    عدم وضوح الرؤيا
    مع مرور الوقت ، ارتفاع السكر في الدم يمكن أن تؤدي إلى مشاكل خطيرة في القلب والعين والكلى

    موانع الاستعمال

    الحساسية للدواء ومشتقاته مثل أدوية المضادات الحيوية أو الكبريت أو مدرات البول من نوع الثيازايد
    حالات سكري الدم غير المستقر
    الحماض السكري
    السكري مع الغيبوبة
    أمراض الكبد والكلى
    الحمل والرضاعة
    الاطفال
    الكظرية ، مشاكل الغدة الدرقية أو الغدة النخامية
    فشل في وظائف القلب
    شرب الكحول من أي وقت مضى

    التفاعلات الدوائية

    بعض الأدوية قد تؤدي إلى انخفاض السكر في الدم (نقص سكر الدم) عن طريق زيادة نسبة الجلوكوز في الدم وخفض تأثير.
    وهذه تشمل :


    بعض الأدوية المستخدمة لعلاج ارتفاع ضغط الدم ، والاكتئاب ، والتهاب المفاصل وآلام والتهاب
    الأدوية الأخرى المستخدمة لعلاج السكري
    بعض المضادات الحيوية
    الأدوية المستخدمة لمنع تجلط الدم
    cimitidine ، المستخدمة في علاج القرحة

    بدلا من ذلك ، أدوية أخرى قد تؤدي إلى فقدان السيطرة على داء السكري عن طريق إضعاف جلوكوز الدم وخفض تأثير الدواء .
    وهذه تشمل :

    coticosteroids الستيرويدات القشرية
    oestrogens حبوب منع الحمل
    cimetidine المستخدمة في علاج القرحة
    diuretics ،مدرات البول
    الباربيتورات

    بعض الأدوية المستخدمة لعلاج ارتفاع ضغط الدم قد يخفي أعراض انخفاض السكر في الدم (نقص سكر الدم).

    الجرعات

    قد تختلف من نصف قرص- اربعة اقراص يوميا وفقا لكيفية الاستجابة للعلاج. حبة الدواء يمكن اتخاذها في الصباح.
    لا يهم اذا كنت تأخذ الدواء قبل أو أثناء أو بعد الطعام.
    بلع أقراص الدواء مع كوب من الماء

    أعراض الجرعة الزائدة

    التعرق
    صعوبة التركيز
    عدم وضوح الرؤيا
    وخز القلب
    وخز حول الفم
    الإحساس بالجوع

    وهذه كلها أعراض نقص السكر في الدم
    وتعالج بتناول الجلوكوز بأي شكل كان من مشروبات أو مواد

    أعراض نقص السكر في الدم تحدث نتيجة الأسباب التالية

    ممارسة الجهد البدني والتمارين أكثر من اللازم
    تأخر تناول وجبات الطعام
    الاقلال الشديد من تناول الطعام

    مخاطر ارتفاع نسبة السكر في الدم تزداد في الحالات التالية :

    زيارة طبيبك لفحوص منتظمة لعينيك والقدمين ، والكلى والقلب ، والدم وضغط الدم.
    إحرص على متابعة الطبيب الخاص بك

    الآثار الجانبية

    علامات نقص سكر الدم

    بما فيها من الام في المعدة وغثيان ، وحرقة
    إمساك أو شعور سعة في المعدة
    صداع


    أخبر طبيبك فورا أو اذهب إلى أقرب مستشفى إذا لاحظت أي مما يلي :

    الطفح والحكة وهي أعراض الحساسية الخطرة للدواء
    نَحنُ أسيادٌ لا عبيد وكُلُ يَومٍ يَولد مِنا شَهيد

  3. #3
    الصورة الرمزية حافظ غندور
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    العمر
    37
    المشاركات
    3,251

    رد: الادوية المضادة للسكري


    الإسم العلميexenatide
    الإسم التجاريByetta

    الإستعمال

    هذا الدواء هو حقن للسكري تقوم بالسيطرة على مستوى السكر في الدم عن طريق جعل البنكرياس يفرز إنسولين أكثر فعالية
    يستخدم في علاج مرض السكري 2
    والذي لايعتمد فيه المرض على الانسولين الخارجي
    يعطى الدواء مع أدوية السكر التقليدية مثل
    metformin -sulfonylurea

    موانع الإستعمال

    لايستعمل لعلاج مرض السكري 1 والذي يعتمد فيه المريض على الانسولين
    diabetic ketoacidosis السكري ومرض الحماض
    أمراض الكلى أو مرضى غسيل الكلى
    مشاكل الهضم
    إضطرابات شديدة في المعدة

    الحمل و الرضاعة
    الفئة c
    لايعرف بعد اذا كان هذا الدواء يضر الجنين لذا لا حمل مع هذا الدواء
    لايعرف بعد اذا كان هذا الدواء يفرز في حليب الثدي إذا لارضاعة مع هذا الدواء

    الجرعات

    يعطى هذا الدواء على شكل حقن تحت الجلد عادة في أعلى الفخذ أو الذراع أو منطقة البطن عادة يؤخذ مرتين يوميا قبل الفطور وقبل العشاء
    يجب تناول الدواء قبل ساعة من تناول الطعام إذا فوت جرعة تناولها حين تذكرها ولكن لاتتناولها بعد الطعام اذا كنت قد تناولت الطعام انتظر للوجبة القادمة وتناول الدواء قبلها بساعة
    يجب ان تحصل على الدواءكاملا حتى لاينقص عليك أحد الجرعات
    يجب ان تقوم بفحص السكر في الدم باستمرار حتى تعرف اذا كان الدواء يفيدك أم لا

    قد يضطر طبيبك لتغيير الجرعة إذا كنت مصاب الحمى أو البرد أو الالتهابات
    اخبر الجراح قبل إجراء أي عملية أو حالة طوارىء أنك تتناول هذا الدواء

    الأعراض الجانبية

    أوقف الدواء و أخبر طبيبك إذا حدثت لك الأعراض التالية
    ألم شديد في أعلى المعدة ينتشر للظهر- الغثيان -التقيء -نبضات قلب سريعة -هذه قد تكون أعراض التهاب البنكرياس

    أعراض الحساسية للدواء تحتاج رعاية طبية فورا

    صعوبة التنفس والاحمرار -انتفاخ الوجه والشفاه واللسان والحنجرة

    أعراض أقل خطورة

    الغثيان - التقيء - حموضة المعدة -الاسهال -فقدان الشهية -نزول الوزن -الدوار -الصداع -

    يجب ان تعرف أعراض انخفاض السكر في الدم وكيف تتعامل معها

    الجوع -الصداع -الاضطراب -التوتر - الهيجان -الدوخة -الضعف -الدوار -الرجفة -التعرق -سرعة نبضات القلب -التشنجات -الشحوب -الغيبوبة -

    دائما إحتفظ بقطعة من السكر والحلويات والشكولاتة في جيبك بحالة حدث لك نقص مفاجىء في السكر
    في حالة الغيبوبة أطلب من الطبيب ان يزودك بحقنة جلوكاجون ليقوم أحدهم بانقاذك في حالات الطوارىء
    glucagon inj

    أعراض الجرعة الزائدة

    أطلب الرعاية الطبية فورا اذا كنت تعتقد انك استخدمت الكثير من هذا الدواء
    الغثيان - التقيء - الصداع - الضعف - الدوار - الاضطراب -الهيجان والتوتر -الجوع -نبضات قلب سريعة - التعرق - - الرجفة

    التفاعلات الدوائية

    قبل إستخدامه أخبر طبيبك إذا كنت قد استعملت هذه الأدوية قبل ذلك
    acetohexamide (Dymelor)
    chlorpropamide (Diabinese)
    glimepiride (Amaryl)
    glipizide (Glucotrol)
    glyburide (DiaBeta)
    tolazamide (Tolinase)
    tolbutamide (Orinase).
    تجنب الكحول لانه يقلل سكر الدم ويمكن ان يتفاعل مع هذا الدواء
    المضادات الحيوية واقراص منع الحمل يجب ان تتناولها قبل ساعة من هذا الدواء

    الأشكال الصيدلانية

    s.c inj
    حقن تحت الجلد

    نَحنُ أسيادٌ لا عبيد وكُلُ يَومٍ يَولد مِنا شَهيد

  4. #4
    الصورة الرمزية حافظ غندور
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    العمر
    37
    المشاركات
    3,251

    رد: الادوية المضادة للسكري



    الإسم العلمي Metformin Hydrochloride

    الإسم التجاري DIAPHAGE® ,Glucophage,metsol

    الإستعمال

    (ميتفورمين هايدروكلورايد) هو دواء خافض لجلوكوز الدم من مجموعة البيجوانيد. فهو يزيد من إحتمال الجلوكوز دون تخفيض سكر الدم دون المستوى الطبيعي، وذلك بتخفيض الإمتصاص المعوي والإنتاج الكبدي للجلوكوز وزيادة امتصاص الأنسجة المحيطة له.

    يمتص ميتفورمين من الجهاز الهضمي، ويبلغ توافره الحيوي عند تناول جرعة 500 ملغم على معدة فارغة بين 50% إلى 60%. يصل تركيزه الأعلى في الدم بعد 2-3 ساعات ويتراوح معدل تركيزه في حالة الثبات بين 1-2 مكغم/مللتر عند تناول الجرعة الاعتيادية. يبلغ معدل انتشاره الظاهر بعد تناول الجرعة حوالي 654 لتر ± 358 لتر . ويرتبط ميتفورمين مع بروتينات البلازما بنسبة قليلة ويطرح دون تغيير في البول ولا يستقلب في الكبد ولا يطرح عن طريق الصفراء. يطرح 90% من الدواء الممتص عن طريق الكلى خلال الـ24 ساعة الأولى، ويبلغ نصف عمره الحيوي حوالي 6.2 ساعة.

    يستعمل في علاج داء السكري للبالغين غير المعتمد على الأنسولين (النوع الثاني) وخاصة لدى المرضى الذين يعانون من زيادة الوزن عندما لا تكفي الحمية الغذائية أو التمارين الرياضية وحدهما لضبط نسبة الجلوكوز.
    يمكن استعماله كعلاج منفرد أو مصاحب للأدوية المضادة للسكري، أو مع إنسولين. تم ملاحظة انخفاض في مضاعفات السكري (النوع الثاني) لدى المرضى الذين يعانون من زيادة الوزن، والذين عولجوا بميتفورمين كعلاج مبدئي بعد فشل الحمية الغذائية.

    موانع الإستعمال

    التحسس من ميتفورمين هايدروكلورايد.
    الحماض الكيتوني السكري، حالة ما قبل الغيبوبة السكرية.
    فشل وظيفة الكلى (نسبة كرياتينين في الدم أقل من 135 مايكرومول/لتر في الذكور وأقل من 110 مايكرومول/لتر في الإناث).
    أي مرض حاد أو مزمن يمكن أن يسبب نقص الأوكسيجين في الأنسجة مثل: الفشل القلبي أو التنفسي والاحتشاء القلبي والصدمة وتسمم الدم.
    القصور الكبدي والتسمم الحاد بالكحول وإدمانه

    الحمل و الرضاعة

    يجب موازنة فوائد ومخاطر الدواء خلال الحمل حيث لم تثبت سلامة استعماله خلال الحمل.
    لا توجد دراسات عن استعمال الدواء لدى الأمهات المرضعات لذا يجب اتخاذ القرار بإيقاف العلاج أو إيقاف الرضاعة. يجب أخذ أهمية العلاج للأم المرضع عند اتخاذ مثل هذا القرار.

    الجرعات

    الجرعة البدائية الإعتيادية من أقراص هي 500 ملغم مرتين يوميا أو 850 ملغم مرة واحدة يوميا، تعطى مع الطعام.

    يجب أن تكون عملية زيادة الجرعات بمقدار 500 ملغم أسبوعيا أو 850 ملغم كل أسبوعين، حتى يصل إجمالي الجرعات إلى 2000 ملغم يوميا، تعطى على جرعات مقسمة.

    يمكن أيضا أن يتم معايرة الجرعة للمرضى من 500 ملغم مرتين يوميا أو 850 ملغم مرتين يوميا بعد أسبوعين. أما المرضى الذين يحتاجون ضبطا إضافيا لنسبة الجلوكوز في الدم، فإنه يمكن إعطاءه لتصل الجرعة القصوى إلى 2550 ملغم يوميا. يمكن احتمال الجرعات أعلى من 2000 ملغم بشكل أفضل إعطاءها على 3 مرات يوميا مع الطعام.

    عند تحويل المرضى من كلوربروبامايد، يجب الحذر أثناء الأسبوعين الأولين بسبب طول احتباس الجسم لكلوربروبامايد، مما يؤدي إلى تداخل تأثير الدوائين معا وربما انخفاض الجلوكوز في الدم.

    يجب الاستمرار بجرعة إنسولين الحالية عند البدء بالعلاج . يجب البدء بجرعة 500 ملغم يوميا لدى المرضى الذين يعالجون بإنسولين أيضا.
    أما المرضى الذين لا يستجيبون بشكل كاف يجب زيادة الجرعة بمقدار500 ملغم بعد حوالي أسبوع واحد، وبمقدار 500 ملغم كل أسبوع بعد ذلك حتى يتم الوصول إلى الضبط المناسب لنسبة الجلوكوز في الدم. تبلغ الجرعة القصوى الموصى بها يوميا 2500 ملغم.

    تحذيرات

    يجب تناول ميتفورمين يوميّاً ودون توقّف إلا بأمر الطبيب.
    يجب اتباع الحمية الغذائية والتمارين الرياضية الموصوفة بدقة أثناء فترة العلاج لتجنب خطر انخفاض جلوكوز الدم.
    نادراً ما يحدث الحماض اللبني باستعمال مستحضرات ميتفورمين وعند الاشتباه بحدوثه يجب وقف الدواء فوراً واتخاذ التدابير اللازمة.
    يجب تقييم عمل الكليتين وقياس سكر الدم والهيموجلوبين الجليكوزيلي وذلك قبل البدء بالعلاج وبعد فترات منتظمة تلي البدء باستعماله.
    الحالات الحادة التي يحتمل فيها تغير وظيفة الكلى، مثل: الجفاف أوالإنتانات الشديدة أوالصدمة.
    أثناء تعرض المريض لجهد ناتج عن عدوى شديدة أو حمى أو صدمة أو الخضوع لعملية جراحية، ربما تقتضي الضرورة التوقف عن تعاطي هذا العلاج مؤقتا واستعمال الأنسولين خلال وطأة المرض.
    لا يسبب ميتفورمين وحده انخفاض جلوكوز الدم أبدا، بالرغم من ذلك ينصح بالحذر عند استخدامه مع أدوية أخرى كإنسولين أو مجموعة سلفونيليوريا.
    الإصابة السابقة بفقر الدم ( ذو اللويحات الدموية الكبيرة).
    يوصى بعدم استعماله للأطفال.


    الأعراض الجانبية

    أعراض هضمية مثل: إسهال وغثيان وقيء وغازات وعسر الهضم والشعور بألم وانتفاخ في البطن وإمساك والشعور بالتخمة / حرقة وفقدان الشهية. قد يسبب ميتفورمين الشعور بمذاق معدني أو غير مستحب و فقدان الوزن لدى بعض المرضى. هذه الأعراض عادة ما تكون عابرة وتزول عند أخذ الدواء مع الطعام ومع استمرار العلاج.

    دوخة وصداع ودوار وقشعريرة وإزعاج في الصدر واحمرار الوجه وخفقان والشعور بالضعف وألم عضلي وعسر التنفس وإنتانات الجهاز التنفسي العلوي وانخفاض مستوى فيتامين ب12 في الدم وزيادة التعرق وطفح جلدي وأعراض مشابهة للإنفلونزا واعتلال الأظافر.

    أعراض الجرعة الزائدة

    لم تتم مشاهدة انخفاض جلوكوز الدم عند تناول كميات وصلت إلى 85 غم من ميتفورمين، بالرغم من حدوث الحماض اللبني في تلك الحالات. يمكن التخلص من ميتفورمين بواسطة الديلزة مع قدرة على طرحه بمقادير وصلت إلى 170مل/دقيقة تحت ظروف دموية جيدة.
    لذلك يمكن استخدام ديلزة الدم للتخلص من الدواء المتجمع لدى المرضى الذين يعتقد باصابتهم بفرط جرعة ميتفورمين.

    التفاعلات الدوائية

    الكحول يزيد من خطر حدوث الحماض اللبني.
    سيميتيدين ونفيديبين وفيروسيمايد قد تزيد من مستوى ميتفورمين في البلازما.
    العقاقير الكاتيونية (مثل أميلورايد وديجوكسين ومورفين وبروكيناميد وكينيدين وكوينين ورانيتدين وتراياميترين وترايميثوبرايم، وفانكومايسين) والتي قد تنافس ميتفورمين على موقع الإطراح الكلوي.
    عقاقير أخرى قد تزيد من مستوى جلوكوز الدم وبالتالي فقدان ضبط جلوكوز الدم مثل: ثيازايد ومدرات البول الأخرى والكورتكوستيرويدات وفينوثيازين ومستحضرات الغدة الدرقية وإستروجين وأقراص منع الحمل وفينيتوين وحمض نيكوتينيك ومحاكيات الودي مثل أمفيتامين وحاصرات قنوات الكالسيوم والأيزونيازايد.
    يجب مراقبة فقدان ضبط جلوكوز الدم بإحكام لدى المريض.
    ديازوكسيد يقاوم تأثير ميتفورمين الخافض لمستوى جلوكوز الدم.
    الليثيوم قد يمنع احتمال الجلوكوز أحيانا.
    الأدوية المانعة للمونوأمين أوكسيديز يمكن أن تزيد من تأثير ميتفورمين الخافض لمستوى جلوكوز الدم.
    عند إعطاء مواد حاوية على اليود المتباين عن طريق الحقن الوريدي، يجب إيقاف العلاج بشكل مؤقت قبل و بعد عملية الحقن 48 ساعة على الأقل، قد تسبب هذه المواد القصور الكلوي، مما يسبب احتباس ميتفورمين وخطر حدوث الحماض اللبني.


    الأشكال الصيدلانية

    500 أقراص: كل قرص مغلف يحتوي على ميتفورمين هايدروكلورايد 500 ملغم في عبوات سعة 50 قرص.
    850 أقراص: كل قرص مغلف يحتوي على ميتفورمين هايدروكلورايد 850 ملغم في عبوات سعة 30 قرص

    1000 اقراص: كل قرص مغلف يحتوي على ميتفورمين هايدروكلورايد 100 ملغم في عبوات سعة 30 قرص

    نَحنُ أسيادٌ لا عبيد وكُلُ يَومٍ يَولد مِنا شَهيد

  5. #5
    الصورة الرمزية دلع المخيم
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    العمر
    24
    المشاركات
    1,792

    رد: الادوية المضادة للسكري



    لتكن ارواحنا نقيه ساميه عن كل ما يخدش نقائها
    نحترم ذاتنا فنحترم الغير
    نتحدث بهدوء وعمق
    نطلب أدب
    نشكر بذوق
    نعتذر بصدق
    نترفع عن التفاهات
    نحب بصمت...نغضب بصمت
    وأن اردنا الرحيل..نرحل بصمت

  6. #6
    الصورة الرمزية حافظ غندور
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    العمر
    37
    المشاركات
    3,251

    رد: الادوية المضادة للسكري


    الإسم العلمي (Glimepiride)
    الإسم التجاري GLIMERYL,Amaryl

    الاستعمال

    (جليميبرايد) هو دواء خافض لجلوكوز الدم, ينتمي لمجموعة السلفونيليوريا. خفض جلوكوز الدم يتم بشكل رئيسي عن طريق إستثارة إفراز الإنسولين من خلايا يبتا في البنكرياس. هذا التأثير يعتمد بشكل أساسي على تحسين إستجابة هذه الخلايا لتحفيز الجلوكوز الفسيولوجي. إن جليميبرايد يحسن التأثير الطبيعي للإنسولين على قدرة إمتصاص الأنسجة المحيطة للجلوكوز. بالإضافة الى ذلك، فإن جليميبرايد يثبط إنتاج الجلوكوز في الكبد.

    يمتص جليميبرايد بعد تناول الجرعة الفموية بشكل كامل من القناة الهضمية. لا يتأثر إمتصاص جليميبرايد بتناول الطعام ولكن يقل معدل إمتصاصه بشكل طفيف.

    يصل تركيز جليميبرايد الأعلى في المصل بعد حوالي 2.5 ساعة من تناول الجرعة الفموية. ينتشر جليميبرايد بشكل منخفض جداﹰ ويرتبط ببروتينات الدم بشكل مرتفع (أكثر من 99%) و يطرح بشكل منخفض. بعد تناول جرعة مفردة من جليميبرايد يتم إستعادة 58% من الجرعة في البول و35% في البراز.

    يوصف في علاج داء السكري غير المعتمد على الإنسولين (نمط 2), عندما يعجز النظام الغذائي, التمارين الرياضية وإنقاص الوزن في التحكم في مستوى جلوكوز الدم.

    الجرعات وطريقة الاستعمال:

    يجب أن تبلع الأقراص بدون مضغ ومع كمية كافية من السوائل, مباشرةﹰ قبل وجبة الفطور أو أول وجبة رئيسية. من الضروري التقيد بتناول الوجبات بعد تناول جليميريل .
    الجرعة الإبتدائية ومعايرة الجرعة: الجرعة الإبتدائية الإعتيادية هي 1 مغم تؤخذ مرة واحدة يومياﹰ. عند الضرورة يمكن زيادة الجرعة. إن أي زيادة للجرعة يجب أن تتم بناءً على المتابعة الدورية لجلوكوز الدم ويجب أن تتم على فترة أسبوع-أسبوعين وبالتدريج كما يلي: 1 ملغم ? 2 ملغم ? 3 ملغم ? 4 ملغم ? 6 ملغم -وفي حالات منفردة- قد تصل إلى 8 ملغم.

    التعديل الثانوي للجرعات: حساسية الجسم للإنسولين تزداد بتحسن التحكم بمرض السكري؛ لذا بمواصلة العلاج قد تهبط الحاجة لجليميبرايد ولتجنب الإنخفاض المفرط في مستوى جلوكوز الدم, يجب مراعاة تقليل الجرعة في حينه أو إيقاف العلاج بجليميبرايد.

    التحويل إلى جليميرايد من أدوية فموية آخرى مضادة للسكري: لا يوجد علاقة ثابتة في الجرعة بين جليميريل والأدوية الفموية الآخرى المضادة للسكري. عندما يتم إستبدال دواء آخر مضاد للسكري بجليميرايد , تكون الجرعة الإبتدائية الإعتيادية هي 1 مغم, وذلك حتى في حالة العلاج بالجرعة القصوى من الدواء الآخر ولكن مع الأخذ بعين الإعتبار أيضاً فاعلية ومدى تأثير الدواء السابق. قد يكون من الضروري قطع العلاج لتجنب التأثير المضاعف الذي قد ينتج عنه زيادة إحتمالية الإنخفاض المفرط في مستوى جلوكوز الدم.

    إستعمال جليميرايد المؤتلف مع المتفورمين أو الإنسولين: عندما تعجز الجرعة اليومية القصوى من جليميبرايد في تنظيم مستوى السكر في الدم بشكل كافي، فقد يضاف المتفورمين أو الإنسولين إلى العلاج بشكل مؤتلف مع جليميبرايد. في هذه الحالات فإن الجرعة الحالية من جليميبرايد تبقى كما هي والعلاج بإستعمال المتفورمين أو الإنسولين يبدأ بجرعة قليلة التي تزداد بشكل تدريجي بناءً على مستوى السكر المطلوب في الدم. إن العلاج المؤتلف يجب أن يبدأ تحت إشراف طبي دقيق.

    · للتحكم الأمثل في مستوى جلوكوز الدم, ينبغي على المريض إتباع نظام غذائي سليم ومراعاة ممارسة التمارين الرياضية بإنتظام وبشكل كافي وعند الضرورة إنقاص الوزن وهي مهمة بأهمية تناول جليميريل بشكل منتظم.

    · عند بداية العلاج، يجب على المريض معرفة أثار ومخاطر إستعمال جليميبرايد وعن دوره بجانب الإجراءات الغذائية والتمارين الرياضية.

    · يجب أن يكون العلاج بإستعمال جليميبرايد تحت إشراف طبي ووفقاﹰ لنتائج تحاليل الجلوكوز في الدم والبول بالإضافة الى تحديد نسبة خضاب الدم الجليكوسيلي.

    · يجب أن يكون العلاج بإستعمال جليميبرايد بأقل جرعة كافية لتحقيق التحكم الأيضي المطلوب.

    · إن مدى الجرعة الإعتيادية في المرضى الذين تم السيطرة على مرض السكري بشكل جيد هي 1 ? 4 ملغم من جليميبرايد يومياً. بعض الناس يستفيدوا فقط من الجرعات اليومية بجرعة أكبر من 6 ملغم.

    · يجب أن يتم توقيت وتوزيع الجرعات من قبل الطبيب مع الأخذ بعين الإعتبار أسلوب الحياة الحالي للمريض. بشكل طبيعي، جرعة مفردة من جليميبرايد تكون كافية.
    · العلاج بإستعمال جليميبرايدهو علاج طويل المدى.

    موانع الإستعمال:

    يجب الا يستعمل جليميبرايد في الحالات التالية:

    · داء السكري المعتمد على الإنسولين (نمط 1).
    · الحماض الكيتوني.
    · الغيبوبة أو ما قبل الغيبوبة بسبب السكري.
    · فرط الحساسية لمادة جليميبرايد، باقي المواد المنتمية لمجموعتي السلفونيليوريا أو السلفوناميد.
    · القصور الشديد في وظائف الكلى أو الكبد, في هذه الحالات، يجب تحويل العلاج إلى الإنسولين.

    محاذير الاستعمال:

    · قد تزداد إحتمالية إنخفاض سكر الدم والتي تتطلب مراقبة حثيثة خاصة في الأسابيع الأولى من العلاج.

    العوامل التي تشجع حدوث إنخفاض سكر الدم تتضمن:


    · عدم التعاون،
    · قلة التغذية، عدم الإنتظام في تناول الوجبات الغذائية، أو عدم التقيد بتناول الوجبات بعد تناول العلاج،
    · عدم التوازن بين المجهود الجسدي مع كمية الكربوهيدرات المتناولة،
    · تغير الغذاء،
    · تناول الكحول خاصة مع تزامن عدم التقيد بتناول الوجبات بعد تناول العلاج،
    · قصور في وظائف الكلى،
    · قصور شديد في وظائف الكبد،
    · فرط جرعة جليميبرايد،
    · التناول المتزامن مع بعض الأدوية الأخرى.

    يجب إخبار الطبيب عن هذه العوامل وعن حالات حدوث إنخفاض سكر الدم لأنها بحاجة إلى مراقبة حثيثة.
    إذا وجدت بعض من هذه العوامل فإنه من الضروري تعديل جرعة جليميبرايد أو كل العلاج. وهذا يتضمن عند التعرض للأمراض خلال فترة العلاج أو تغيرات في نمط حياة المرض.

    في الغالب يتم التحكم بالأعراض دائماﹰ بتناول السكر مباشرة. في حالات الإنخفاض الشديد في سكر الدم يلزم بالإضافة الى ذلك العلاج الفوري والمتابعة بواسطة طبيب, وفي بعض الحالات, يتحتم العلاج في المستشفى.

    على المريض إخبار الطبيب إذا تم علاجه من قبل طبيب أخر (بسبب مثلاً دخول المستشفى بعد التعرض لحادث، مرض أثناء فترة الإجازة) عن إصابته المسبقة بمرض السكري وعلاجه.

    · في الحالات الإستثنائية المصحوبة بضغط (مثل الجروح, العمليات الجراحية, الإنتانات المصحوبة بحمى) قد يكون من الضروري التحويل مؤقتاﹰ إلى الإنسولين وذلك بسبب تدهور التحكم بمستوى السكر في الدم.

    · قد تضعف القدرة على التركيز أو التفاعل عند المرضى, وذلك بسبب إنخفاض أو إرتفاع سكر الدم وخاصة في بداية العلاج أو بعد تبديله أو عند عدم الإنتظام في تناول الجرعات العلاجية, مما قد يؤثر في قدرة المريض على قيادة السيارات أو تشغيل الالآت.

    الحمل والإرضاع:

    فئة الحمل ج

    يجب الا يعطى جليميبرايد أثناء فترة الحمل لتفادي إلحاق الأذى بالجنين. يوصى بالتحويل إلى الإنسولين.
    نظراﹰ لأن مشتقات السلفونيليوريا والتي تتضمن جليميبرايد تفرز في حليب الأم؛ لذا يجب الا يستعمل جليميبرايد من قبل المرضعات. من الضروري التحويل إلى الإنسولين أو التوقف عن الرضاعة بشكل كلي..

    التداخلات الدوائية:

    · تقوية تأثير جليميبرايد الخافض لجلوكوز الدم: في بعض الحالات قد يحدث إنخفاض في سكر الدم نتيجة تزامن تناول جليميبرايد مع أحد الأدوية التالية, على سبيل المثال: الإنسولين والأدوية المضادة للسكري الفموية، مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين, اللوبيورينول, الستيرويدات البنائية وهرمونات الذكورة, كلورامفينيكول, مشتقات الكيومارين, سايكلوفوسفاميد, ديسوبايراميد, فنفلورامين, فنيراميدول, الأدوية المشتقة من حمض الفيبريك, فلوكسيتين, جوانيثيدين, أزابروبازون, مثبطات إنزيم مونو أمين أوكسيديز, ميكونازول، بارا-أمينو-حمض الساليسيليك, بنتوكسيفللين (الجرعات العالية المعطاة عن طريق الحقن), فينايلبيوتازون، آزابروبازون، أوكسيفينبيوتازون, بروبنيسيد, المضادات الحيوية المنتمية لمجموعة التتراسيكلين، الكينولونات, الساليسيلات، سالفينبيرازون, السالفوناميدات, ترايتوكوالين، تروفوسفاميد.

    · إضعاف تأثير جليميبرايد الخافض لجلوكوز الدم: قد يحدث زيادة في تركيز سكر الدم نتيجة نتيجة تزامن تناول جليميبرايد مع أحد الأدوية التالية, على سبيل المثال: أسيتازولاميد، الباربيتيورات, الستيرويدات القشرية, ديازوكسايد, مدرات البول, أدرينالين والأدوية المحاكية للودي, جلوكاجون, الملينات (الإستعمال طويل المدى), حمض النيكوتينيك (الجرعات العالية), الإستروجينات والبروجيستوجينات, مشتقات الفينوثيازين, فينيتوين, ريفامبيسين، هرمونات الغدة الدرقية.

    · مضادات مستقبلات هـ2، كلونيدين وريزيربين قد يؤدوا إلى تقوية أو إضعاف التأثير الخافض لجلوكوز الدم.

    · الأدوية المثبطة لمستقبلات-بيتا تقلل من تحمل الجسم للجلوكوز. قد يؤدي هذا في مرضى السكري إلى تدهور التحكم الإيضي. بالإضافة إلى إن الأدوية المثبطة لمستقبلات-بيتا قد تزيد من القابلية لإنخفاض سكر الدم (بسبب إضطرابات في التنظيم المناهض للفعل الأدرينالي). قد تقل أو تختفي علامات التنظيم المناهض للفعل الأدرينالي بسبب إنخفاض سكر الدم عندما يكون تحت تأثير الأدوية المحاكية للودي مثل الأدوية المثبطة لمستقبلات-بيتا، كلونيدين وريزيربين.

    · إن تناول الكحول الحاد أو المزمن قد يؤدي إلى تقوية أو إضعاف تأثير جليميبرايد الخافض لجلوكوز الدم بشكل غير متوقع.
    · إن تأثير مشتقات الكيومارين قد تقوى أو تضعف.

    الأعراض الجانبية:

    الأعراض الجانبية لجليميبرايد وربما أيضاﹰ باقي مشتقات السلفونيليوريا تتضمن:
    · إنخفاض سكر الدم: وذلك قد يحدث كنتيجة لتأثير جليميبرايد الخافض لسكر الدم، إنخفاض سكر الدم قد يحدث ويمكن أن يكون مطولاً.

    الأعراض المحتملة لإنخفاض سكر الدم تتضمن: صداع، جوع عصبي، غثيان، قيء، كسل، نعاس، إضطرابات في النعاس، عدم راحة، هيجان، إضطرابات في التركيز، إكتئاب، إرباك، صعوبة في الكلام وحتى فقدان الكلام، إضطرابات في النظر، رجفة، إضطرابات في الإحساس، دوار، الشعور بالعجز، فقدان السيطرة على النفس، هذيان، فقدان الوعي الذي قد يتضمن الغيبوبة، تنفس سطحي وتباطئ في معدل ضربات القلب. بالإضافة إلى إحتمالية وجود علامات التنظيم المناهض للفعل الأدرينالي مثل التعرق، الجلد الرطب، قلق، تسارع في معدل ضربات القلب، إرتفاع ضغط الدم، الذبحة الصدرية وعدم إنتظام في معدل ضربات القلب.

    أن أعراض إنخفاض سكر الدم تزول دائماً عند معالجة إنخفاض سكر الدم.

    · إضطرابات بصرية: قد يحدث تشوش بصري مؤقت وخاصة في بداية العلاج وذلك نتيجة للتغير في مستوى جلوكوز الدم.

    · القناة الهضمية: قد تحدث أحياناً أعراض هضمية مثل الآتي: غثيان, قىء, إنضغاط أو الإحساس بإمتلاء المعدة، الم في البطن وإسهال.

    في حالات نادرة، قد يحدث إرتفاع في الإنزيمات الكبدية.

    في حالات منفردة، قد ينشأ قصور في وظائف الكبد (مصاحب لركود الصفراء أو اليرقان على سبيل المثال), أيضاﹰ قد يصادف الإصابة بإلتهاب كبدي قد يتطور ليصبح فشل كبدي.

    · الدم: قد يحدث تغير شديد في الدمويات أثناء العلاج.

    قد يحدث في حالات نادرة قلة في الصفيحات الدموية وفي حالات مفردة قلة في كريات الدم البيضاء, فقر دم إنحلالي, ندرة في كريات الدم الحمراء أو الكريات المحببة أو الخلايا الحبيبية، أو فقر دم لاتنسجي (بسبب إخماد في نقي العظم).

    · أعراض جانبية اخرى: قد يحدث في بعض الأحيان حساسية أو تفاعلات تشبه الحساسية تكون على شكل حكة, طفح جلدي, شرى. هذه التفاعلات قد تكون بسيطة ولكن أيضاً يمكن أن تتطور إلى تفاعلات خطيرة يصاحبها عسر في التنفس وإنخفاض في ضغط الدم وأحياناﹰ صدمة. يجب إعلام الطبيب مباشرة إذا حدث طفح جلدي.

    قد يحدث في حالات منفردة إنخفاض في صوديوم الدم، إلتهاب وعائي تحسسي وفرط حساسية الجلد للضوء.

    فرط الجرعة:

    ممكن أن يؤدي فرط جرعة جليميبرايد إلى إنخفاض شديد لسكر الدم وفي بعض الأحيان مهدد للحياة قد يتطلب العلاج في المستشفى ولو كإجراء وقائي.
    فرط الجرعة الشديد المصاحب لتفاعلات خطيرة هي حالة طبية طارئة وتتطلب علاج فوري وإدخال للمستشفى.


    علاج فرط الجرعة:

    الحالات البسيطة من إنخفاض سكر الدم عادةﹰ ما يتم علاجه بتناول المواد الكاربوهيدراتية عن طريق الفم. تعديل الجرعات، أنماط الوجبات أو النشاط الجسدي قد تكون ضرورية.
    الحالات الشديدة وذلك عند مصاحبة حالات إنخفاض سكر الدم غيبوبة، نوبات صرع, أو إضطرابات عصبية قد يكون العلاج بإستعمال جلوكاجون (حقن عضلي و/أو تحت الجلد) أو محلول جلوكوز وريدي مركز.
    في حالة تناول جرعة مهددة للحياة, من الضروري إزالة السمية بواسطة (غسل المعدة, الفحم المنشط).
    إن إستمرار تناول المواد الكاربوهيدراتية والمراقبة المستمرة قد تكون ضرورية بسبب إحتمالية معاودة إنخفاض سكر الدم بعد الشفاء السريري الظاهري.

    نَحنُ أسيادٌ لا عبيد وكُلُ يَومٍ يَولد مِنا شَهيد

  7. #7
    الصورة الرمزية حافظ غندور
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    العمر
    37
    المشاركات
    3,251

    رد: الادوية المضادة للسكري


    الإسم العلمي
    glipizide

    الإسم التجاري GlipiZIDE XL, Glucotrol, Glucotrol XL,Minodiab

    الإستعمال

    هذا الدواء يحافظ على السيطرة على نسبة الجلوكوز في الدم عن طريق تحفيز البنكرياس لافراز المزيد من الإنسولين ويعطى لمعالجة السكري 2 الغير معتمد على الإنسولين

    يستعمل الدواء مع الحمية الغذائية والتمارين البدنية

    موانع الإستعمال

    الحساسية للدواء ومشتقاته من السلفونيل يوريا

    الحماض السكري
    أمراض الكبد والكلى
    أمراض الغدة الكظرية والغدة النخامية
    امراض القلب

    تجنب انخفاض نسبة السكر في الدم و أعراضه كالتالي

    الصداع - الغثيان - الجوع -الاضطراب -الدوار -الضعف - -الدوخة -اضطراب الرؤيا - زيادة نبضات القلب -سرعة نبضات القلب -التعرق -الرجفة -صعوبة التركيز -

    تناول قطعة من الحلوى لرفع مستويات السكر في الدم في هذه الحالة

    تجنب أعراض ارتفاع السكر في الدم وهي

    زيادة العطش - فقدان الشهية -زيادة التبول -الغثيان -القيء -الدوار-جفاف الجلد -جفاف الفم

    محاذير استعمال الدواء

    أمراض الكبد والكلى
    مشاكل الغدد الكظرية والنخامية
    تاريخ من أمراض القلب

    الحمل والرضاعة

    الفئة c

    لايعرف اذا كان الدواء يضر الجنين لذا لاتتناوله الا باستشارة الطبيب
    لايعرف اذا كان الدواء يمر في حليب الثدي لذا لاتتناوله في فترة الرضاعة

    الجرعات

    يؤخذ الدواء قبل الطعام بنصف ساعة واذا كنت تتناوله مرة واحدة يوميا خذه قبل الفطور بنصف ساعة

    قد تعاني من انخفاض السكر في الدم اذا كنت تتناول الكحول لذا يجب الحذر

    انخفاض السكر في الدم قد يسبب فقدان الوعي والتشنجات والموت اذا كنت تعاني من هذه الاعراض ولاتستطيع الاكل والشرب يعطى المريض حقنة من الجلوكاجون في حالات الطوارىء

    glucagon emergency injection

    في حالة نسيان الجرعة

    تناول الجرعة قبل الوجبة الثانية بنصف ساعة وفي اليوم الثاني ارجع لنفس المواعيد السابقة
    لاتتناول جرعتين من الدواء في نفس الوقت

    اعراض الجرعة الزائدة

    نقص السكر في الدم الهايبوجلايسيميا

    الضعف - اضطراب الرؤيا -التعرق -مشاكل الكلام -الرجفة -ألم المعدة -الاضطراب -التشنجات -الغيبوبة

    الأعراض الجانبية للدواء

    الأعراض الخطيرة

    اعراض الحساسية الخطرة
    اعراض نقص السكر في الدم
    كدمات ونزف
    نزف الأنف واللثة
    الشعور بالتعب
    صعوبة التنفس
    سرعة نبضات القلب
    الشحوب واصفرار الجلد
    البول الداكن
    الحمى
    الاضطراب
    الصداع مثل ضربات المطرقة
    الغثيان والقيء
    سرعة نبضات القلب
    التعرق
    الشعور بالعطش
    الشعور كأنك تموت

    اعراض أقل خطورة

    الغثيان والم المعدة
    الاسهال أو الامساك
    الدوار والدوخة
    طفح جلدي واحمرار وحكة


    التفاعلات الدوائية

    isoniazid;
    diuretics (water pills);مدرات البول
    steroids (prednisone );الستيرويدات
    phenothiazines (Compazine );
    thyroid medicine (Synthroid);أدوية الغدة الدرقية
    birth control pills أقراص منع الحمل
    seizure medicines (Dilantin );أدوية التشنجات
    diet pills; حبوب الحمية
    medicines to treat asthma, colds or allergies.أدوية الربو والبرد والحساسية

    هذه الأدوية تسبب نقص السكر في الدم اذا أخذت مع هذاالدواء

    nonsteroidal anti-inflammatory drugs (NSAIDs);مضادات الالتهاب الغير ستيرويدية
    aspirin or other salicylates ( Pepto-Bismol);السالسليت والأسبرين
    sulfa drugs (Bactrim );أدوية السلفا
    a monoamine oxidase inhibitor (MAOI);مثبطات المونو أمينو أوكسيديز
    beta-blockers (Tenormin );البيتا بلوكر
    fluconazole (Diflucan);
    probenecid (Benemid);
    a blood thinner (warfarin, Coumadin ).مانعات التخثر
    نَحنُ أسيادٌ لا عبيد وكُلُ يَومٍ يَولد مِنا شَهيد

صفحة 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الادوية المضادة للزهايمر
    بواسطة حافظ غندور في المنتدى الطب والصيدلة
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 02-06-2012, 01:12 PM
  2. الادوية المضادة للصدفية
    بواسطة حافظ غندور في المنتدى الطب والصيدلة
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 03-04-2012, 02:40 PM
  3. الادوية المضادة للاكتئاب
    بواسطة حافظ غندور في المنتدى الطب والصيدلة
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 03-04-2012, 02:00 PM
  4. الادوية المضادة للصرع
    بواسطة حافظ غندور في المنتدى الطب والصيدلة
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 02-04-2012, 08:35 PM
  5. الادوية المضادة لحب الشباب
    بواسطة حافظ غندور في المنتدى الطب والصيدلة
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 03-03-2012, 04:42 PM

الاعضاء الذين قرؤوا الموضوع: 0

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •